رحم الله الفنان الزرى ابراهيم عوض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رحم الله الفنان الزرى ابراهيم عوض

مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 22, 2012 7:09 am

نهى محمد ربيع: أكدت نفيسة عوض شقيقة الفنان الراحل المقيم ابراهيم عوض ان الفنان الذري كان باراً ومحباً لجميع أفراد أسرته ومواصلاً لهم في الأفراح والأتراح، موضحة أن الذري كان يسهر الليل بجانب أحد أبناء العائلة إذا بلغ الصحة والعافية ويظل معه يخفف ألمه والدموع في عينيه كالمطر، وقالت نفيسة ان جدود الذري من مصر ووالده عوض عبد المجيد من الكنوز ووالدته هي عائشة علي عفيفي واخوانه محمد وشرف وكمال هو الآن بالسعودية وحسن الذي استقر بالبلاد بعد عودته من ابو ظبي وله من الأبناء الكابتن طيار عوض والدكتور مازن والتوأم الدكتور حسن والدكت?ر هاشم والدكتور مجتبى والصغير محمد ويدرس حالياً في كلية الصيدلة وزوجته هي السيدة علوية حامد هارون.
د.مازن قال ان والده الراحل كان يحب السودان وتنقل في كل مدنه للتعرف على أبناء الوطن ولنشر الفن الأصيل، وكان يقول إن أرض السودان حبلى بالمبدعين لكنه كان يتألم في أيامه الأخيرة من عدم ظهور أي ظاهرة فنية جديدة منذ السبعينات تكون اضافة للتاريخ الفني والثقافي السوداني، خاصة بعد انتشار المقلدين وعدم وجود إضافات على المستوى الموسيقي رغم التقدم العلمي الكبير، وكان الذري يتأسف على غياب الفنان صاحب الكاريزما منذ فترة الثمانينات. وقال مازن ان والده كانت له لونيته الخاصة ولم يكن يقلد او يقتبس من الفنانين الأوائل. وقال ?ن الفنان محمد وردي هو الآخر كان ظاهرة فنية وبدأ في أول مسيرته يتشبه بفن واسلوب ابراهيم عوض ولكن لم يستمر كثيراً وتخطى الحواجز وخرج من عباءة ابراهيم عوض وانطلق الى العالمية ليصبح فنان افريقيا الأول، وقال مازن ان الذري كان يسأل دائماً عن سبب توقف الإبداع في مجال الشعر والموسيقى والأداء.
«2»
د.مازن قال إن والده أدى رسالته الفنية كاملة وأوصل فنه للجميع بدليل انه كان يقول لأفراد الأسرة بعد كل حفل غنائي ان الجمهور كان مبسوطاً وسعيداً. وقال مازن ان والده كان مشغولاً بمتابعة تعليم أولاده وكان حريصاً على ابعادهم من طريق الفن والغناء لأنه طريق ملء بالاشواك وكان محباً للعلم والعلماء وكانت أمنيته ان يكون ابناؤه من العلماء بعد أن فشل في ذلك لمتابعته لوالده الذي كان مريضاً ويعمل في أسوان في مجال النحت وشارك في تشييد السد العالي وتشييد مباني المالية بالخرطوم مع أربعة من أبناء عمومته.
وقال مازن انه حاول ان يسير في طريق الفن هو وشقيقه الاكبر عوض الذي حاول الغناء لكن وجد رفضا من والده ووالدته وتلقى علقة ساخنة وتعلمت انا العزف على الجيتار الذي كان الوالد يحبه ويعشقه ولحن به أربع أغاني منها تذكار عزيز ولمسة حنان للشاعر مصطفى عبد الرحيم ومع ذلك كان الذري يرفض ان اواصل في آلة الجيتار وأتابع تعليمي.
وعن علاقة الفنان ابراهيم عوض مع زملاء المهنة قال د.مازن ان والده كان كريما مضيافاً يحب الأنس مع زملائه الفنانين ويساعد المبتدئين في مجال الغناء بوصفه الربان القائد لسفينة الابداع وكان يحتضنهم ويتبنى طموحاتهم ويقودهم الى النجومية، وكان اكثر فنان يحبه هو الفنان خوجلي عثمان الذي كان دائم الحضور لمنزل الذري والسهر مع ابراهيم عوض وكان الذري يحب أيضاً الفنان الجابري بحكم الجيرة في حي العرب، وكان يحب التاج مصطفى ووردي وأحمد المصطفى وعثمان حسين وعبد القادر سالم وحمد الريح.
(
avatar
Admin
Admin

المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 15/03/2011

http://nohaa.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى