تراث الشايقية (الاستاذ عثمان اليمني )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تراث الشايقية (الاستاذ عثمان اليمني )

مُساهمة  Admin في الأربعاء يناير 02, 2013 3:22 am

س : الأستاذ عثمان اليمنى من هم الشوايقة ؟
ج: الشايقية قبيلة تمتد على النيل من امرى إلى منطقة الغابة وهى تشمل مناطق المناصير والزورة والشايقية والبديرية يجمعهم تراث واحد
س: وهذا التراث هو موضوع حديثنا اليوم
ج: نبدأ بالإيقاع..الإيقاع في الماضي كان بالقرع ويجمع كل هذه القبائل الإيقاع الشايقي بين البلدي والفردة التي تسمى (الرترتو) والعرضة التي تشمل كل قبائل السودان فانتقل من القرع الى الطشت وكان يضرب به الايقاع ثم جاءت التجارة بين الشمال والغرب وكانوا يحملون النقاقير ( جمع نقارة) أو الطبول كانوا يحملونها في سيرهم لتطفيش الحيوانات المفترسة من الطريق وكانت النقارة منحوتة على شجرة الدليب
س: لاحظت انك تقول الدليب بفتح الدال ونحن نقول الدليب بكسر الدال
ج: ذاك شجر الدليب في الغرب ينحت ويجلد بجلد البقر وفي الشمال شجر الدوم ( الدليب بكسر الدال ) وهذا ينحت ويجلد بجلد البقر وتسمى النقارة ويتبعها ( شتم ) وهي نقارة صغيرة والضرب بينهم يأتي بالإيقاع ( إيقاع الدووم والشتم )
س: ما هو الدووم ؟
ج: هو النغمة الغليظة في النقارة الكبيرة والنغمة الرقيعة في النقارة الصغيرة تسمى بالشتم وأصبح هو الإيقاع الدليب ( بكسر الدال) واخذ هذا الاسم من شجر الدليب , وفي تلك القترة كان الغناء بالصفوف إلى أن جاءت مرحلة الفنان بندا الذي كان يغني بالدلوكة في الإيقاع الشايقي لخفة الحركة في الترحيل بدلا عن النقارة والشتم فأصبحت تلك فترة بعينها ثم جاء (الفنان عبد الرحمن بلاص) بنفس إيقاع بندا بالدلوكة ولكنه ابتكر عروض فنية بالكورس فوحد الضربات وحركة الكورس وأيضا وحد اللبس فقدم عروضا نالت إعجاب كل الذين شاهدوا العرض في تلك الفترة وخاصة في افتتاح المسرح القومي على يد وزير الإعلام في ذاك الزمان اللواء طلعت فريد وأشادوا بتلك العروض ثم جاء دور الطنبور وأول من ادخل الطنبور في الازاعة هو الفنان بندا وكان بدون إيقاع وأول من ادخل الإيقاع في الازاعة هو الفنان عبد الرحمن بلاص ثم جاء الفنان بخيت صلاح وكان له أغنية مشهورة وضعت شعار لبرنامج صحي وهي ( كفارة البيك يزول والمرض ما بكتلو زول ) وبعدها جاء الأستاذ النعام ادم رحمه الله بالطنبور والإيقاع بأغنيات لها شعراء أولهم الشاعر خضر محمود والشاعر حسن الدابي وبعدهم مجموعة من الشعراء وانتشر النعام ادم وانتشرت الأغنية الشايقية وكان للنعام اليد العليا في هذا الحدث ثم ظهر فنان مبدع وملحن قدير رغم انه لا يعزف طنبور وهو الفنان الشيخ اسحق كرم الله وكان طفلا صغيرا ولكن اسمه كان اكبر منه برغم ذلك وضع ألحانا كثيرة بها إبداع ولكنه اعتزل وهو صغير
س: هل الشايقية عندهم نحاس ؟
ج: نعم ويوجد عند الملك , عندما يضرب النحاس تجتمع القبيلة والضرب في النحاس بأشكال متعددة وكل شكل له معنى هنالك ضربات للحرب وضربات لتجمع الشورى وضربات للأفراح وكلها معروفة لدى أفراد القبيلة
س: متى كان ظهورك ؟
ج: ظهوري كان في فترة النعام ادم واسحق كرم الله وقبلهم عبد الرحمن ملاص وظهرت من خلال الازاعة قبلها لم اغني في حفلات فقمت بإسماع صوتي إلى لجنة الأصوات في الازاعة فاجازوني فورا فبدأت بتسجيل أغنيات إلى أن أكملت خمسة أغنيات ثم بعد ذلك ظهرت في حفلات الأفراح , ومن الأغنيات التي قد تغنيت بها وكانت شاملة لبعض القبائل أغنية للشاعر سيد احمد الدوش عندما سألته فتاة : بالله أنت شايقي ؟؟ وكانت قد استمعت له بالتلفزيون الولائي بعطبرة فأجابها بكلمات شعرية كانت أغنية:
بالله انت شايــــــقي
سؤال يا بت غريب
انا ايي شايـــــــقي
وبالتحديد بقولك بلدي ارقي
وكان داييري تعرفي اصلي
في النيل والجروف الخـــدرة
وفي نــــــــوح السواقــــــــي
وفي نغيم طنبــــور يبكي الليــــــــل وفي لبس الطواقـــــي
وكان فتشتــــي في قلـــــب الحســـــــاب من جوة تلقــــــي
انا ايي شايقي وجنسي شايقي ودمي شايقي وجدي شايقي
كان داييري تعرفي اصلي اصبري لي دقايق
خليني الندور عجلة التاريخ واسرد للحقايق
ضنقل عيال منصور جعل رباطاب شايق لا نهاية الدنيا اولاد عم شقايق
س: الملاحظ ان لديكم ترابط غريب في قبيلتكم ؟
ج: نحن مشهورين جدا بالترابط وفي الزمان الماضي كان السفر من البلد إلى أي جهة لا يتم إلا بالهروب وهذا نتيجة إلى ترابطنا الأسري وفي ذاك الزمان كنا لا نعرف ولا نسمع بشراء احد أبناء بلدنا لعيش أو قمح فقد كانت كل الأشياء تزرع في أرضنا وعندنا الاكتفاء الذاتي حتى شيوخ الخلاوي والحدادين كانت لهم جعل في كل زراعات المنطقة ويسمى بحوض الشيخ أو حوض الحداد
س: كيف تحافظوا على تراثكم وثقافتكم ؟
ج: الشايقية دائما في هجرتهم يهاجروا بثقافاتهم كاملة في الكلام والمعيشة والتراث ودائما يفرضوه على المناطق التي يهاجرون إليها فمثلا في ذات مرة سافر وفد طبي بعربات خاصة إلى منطقة غرب السودان وفي طريقهم وصلوا منطقة ما فأصابهم الجوع فوجدوا جنينه وبدءوا في تناول بعض الفاكهة منها فرآهم الغفير فهرول ناحية صاحب الجنينة وهو شرتاي المنطقة فجاء الشرتاي مشلخ شايقي فكان من أبناء الشايقية فأكرمهم اشد إكرام
س: بمناسبة الحديث عن الشلوخ حدثنا عن شلوخ قبيلتكم ؟
ج: الشلوخ موجودة عند كثير من القبائل السودانية وهي مظهر جمالي وتختلف حسب القبيلة مثلا نحن عندنا ( الشلخ لا ورا ) وهذا هو ( الشلخ المقولب شايقي )
المحرر:
تراث الشايقية ثري بالعديد من الأشياء الجميلة ولكن نسبة لظروف مرض الأستاذ عثمان اليمني نختصر هذا الحديث معه وباسم كل أهل السودان الغبش نسأل الله أن يمن عليه بالصحة والعافية .....تحياتي بت الربيع

Admin
Admin

عدد المساهمات: 100
تاريخ التسجيل: 14/03/2011

http://nohaa.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى